وزير الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري عبد القادر بوعزقي في زيارة تفقدية لولاية بشار

الوزير يشرف على الاحتفالات الرسمية باليوم العالمي للمناطق الرطبة بسد جرف التربة

في زيارة تفقدية قادته لولاية بشار والتي دامت يومين كاملين وقف خلالها وزير الفلاحة والتنمية الريفية و الصيد البحري السيد عبد القادر بوعزقي عل واقع القطاع ببشار ، استهلها بالإشراف على الاحتفالات باليوم العالمي للمناطق الرطبة بسد جرف التربة .

عرف برنامج الزيارة وقفات ميدانية تفقدية لعديد المشاريع و الورشات و الاهتمامات المرتبطة بالنشاط الفلاحي و الصيد البحري ، أين وقف على واقع النشاط الفلاحي بسهل العبادلة و استمع لانشغالات الفلاحين خصوصا ما تعلق بالعقود و مشاكل السقي مؤكدا على أن القطاع يعول على السهل في إعادة النهوض بالإنتاج الزراعي بالمنطقة .

وزير الفلاحة قرر إيفاد لجنة من الخبراء للوقوف الدقيق على المشاكل التي تعيق إعادة انتعاش السهل و لاتراجع يضيف السيد الوزير عن انجاز سهل الزقاقات .

بعدها توجه وزير الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري الى مدينة تاغيت أين اطلع على مؤشرات قطاع الغابات وكذا الحاجز المائي و المحيط الفلاحي العوينة بواد زوزفانة.

وزير الفلاحة اغتنم فرصة استماعه لانشغالات الفلاحين ليذكر بالجهود التي بذلتها الدولة منذ سنة 2000 والتي بدأت تعطي ثمارها سواء في التربية الحيوانية في الإنتاج الفلاحي وكذا شعبة تربية المائيات ، وأكد عن مدى وعي الدولة بمشكل مياه السقي مشيرا أن الدراسات جارية لإيجاد البدائل لتوفير الكميات الكافية من هذه المادة الحيوية لدفع المنتوج الفلاحي .

و بالعودة الى مدينة بشار للوقوف على بعض المستثمرات الفلاحية الناجحة على غرار منطقة الجديدة و في ختام الزيارة دعا السيد الوزير كل الناشطين في القطاع إلى التهيكل الجيد من اجل الاستفادة من الجهد المالي و التنموي الذي يتدعم به القطاع ، كما دعا الفلاحين إلى محاولة التأقلم مع الوضعية الحالية إلى حين إيجاد الحلول بصفة نهائية لمشاكل القطاع و بالخصوص مسألة مياه السقي بالمنطقة .

المصدر : الإذاعة الجزائرية من بشار (العماري ندى )