المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية تدرك يومها الأخير. ومداومة بشار للهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات تنهي جولتها لمتابعة العملية.

تختتم اليوم المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية تحسبا لرئاسيات أفريل القادم بالمقابل استكملت مداومة بشار للهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات برنامجها لمعاينة سير هذه المراجعة عبر مختلف بلديات الولاية 21  قبل أن تختتم جولتها اليوم ببلدية بني ونيف الحدودية.

بعد انتهاء فترة المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية يقول الدكتور سعداوي محمد الصغير عضو الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات لولاية بشار  في تصريح للإذاعة الجزائرية من بشار تنطلق فترة الطعون التي تقدم أمام اللجان الانتخابية الادارية تليها فترة الطعون القضائية أمام القضاء بالمقابل تستمر عملية سحب الاستمارات للترشح .

وهنا يبقى دور الهيئة رقابي دائما  يضيف الدكتور سعداوي و يرتكز في مدى التزام اللجان الانتخابية البلدية في فتح السجلات و تسجيل حالات الطعن و حالات القرارات الصادرة عن القضاء.

المصدر: الاذاعة الجزائرية من بشار(العماري ندى).